ابتكرت رافعة الكامير صغير الانتخابات وحملات البر والإحسان إلى أين شخص في عقده الرابع يضع حدا لحياته شنقا ببومالن دادس هذا هو سبب غياب الفنان طارق البخاري عن الدراما جمعية مغرب الابتكار والصحة تجدّد هيئتها التنفيذية وتعيّن رئيساً جديداً تيزنيت عملية إحاشة الخنزير البري بجماعة رسموكة زمن إنقرض فيه الرجال كلنا جميعا من اجل إيفاد وفد أممي إلى تندوف والمخيمات الأخرى مروان الشماخ مْقَصّرْ مع فناير فالبار نجاح الدورة التكوينية للتربية على السلامة الطرقية بكلميم مرشح مدعوم من الجاليات الفلسطينية ينافس على موقع عمدة مدينة شيكاغو الأميركية تنغير مروحية للدرك لنقل مساعدات غذائية لساكنة اوزيغيمت مصرع عاملين جرّاء سقوطهما في بناء أحدى فلاة بتراست عجاج جروب تنعي خادم الحرمين الشرفين جاليري مصر يستضيف “بقايا كائنات” للفنان كريم حلمي خريبكة: جمعية أجيال المستقبل للتربية والتنمية في حفل تربوي تنشيطي لفائدة الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة حكومة اسرائيل تواصل تمويل الاستيطان وإضفاء شرعية احتلالية على البؤر الاستيطانية الحكم على الشرطيين المتهمين بقضية الرشوة مغربي يتحدى الالمان 1000 نسمة يعشون عزلة قاتلة بسبب الفيضانات بجماعة حد امولاس إقليم تارودانت تنغير اخراج مشروع النقل الحضري استجابة لمطالب المواطنين حزب الاستقلال يجمد عضوية الفيلالي‮ ويحيل ملفه على محكمة الحزب القافلة التضامنية لفائدة ساكنة دوار أيت اعمر أيت ميلك رجل أعمال إيطالي يتهم سعيد الناصري بالنصب والإحتيال شرطي مغربي يتلو القرآن بصوت جميل جدا البنية التحتية بايت عميرة تشكو من التردي والاهمال والمجلس الجماعي في خبر كان ملاحقة مخزني سابق من أجل القذف في حق البوليس هدف عالمي خيالي ليوسف حجي في الدوري الفرنسي مستثمرون مغاربة ضحايا الأمن بدول إفريقيا المجلس الاقليمي لتنغير يصادق على احداث حافلات للنقل الحضري. شجار خطير ينتهي نهاية مأساوية الملتقى الجهوي للمرأة العاملة بقطاع التعليم بجهة الرباط سلا زمور زعير السويقة بين النعمة والنقمة عادل بالحجام يوميات معتمر الروضة الشريفة نعيمة العزي تتوج بلقب ملكة جمال أمازيغ المغرب صرخة تلميذية.. الى من اشكو لم اكن اعلم اكادير القطاع السياحي بجهة سوس ماسة درعة يستغيث فهل من مغيث تتويج قناة نافذة الالكترونية بجائزة الصحافة بتزنيت عادل بالحجام يوميات معتمر أسماء الله الحسنى

24 ساعة

استمع لاذاعة ميد راديو

ضع إيميلك ليصلك كل جديد

كُتّاب وآراء

هل تخطف الدراما الكوريَّة الأضواء من الدراما التركيَّة؟



حظيت الدراما الكوريَّة بجزء من متابعة الجمهور العربيّ خلال الفترة الأخيرة، بالرغم من تواضع جماهيريّتها أمام جماهير الدراما التركيَّة، ومن قبلها المكسيكيَّة عربيّاً. ولكن يبدو أنَّ الظُّروف حاليّاً مناسبة لتستحوذ الدراما الكوريَّة المدبلجة على كعكة المشاهدة في العالم العربيّ، لا سيَّما بعد مقاطعة مجموعة من الفضائيَّات العربيَّة للدراما التركيَّة؛ بسبب موقف تركيا من الأحداث السياسيّة في العالم العربي.
“سيِّدتي” تفتح ملف الدراما الكوريَّة لمعرفة المزيد عنها…

بدأت الدراما الكوريَّة مشوارها مع المشاهد العربيّ من خلال مسلسل “قصة حبّ حزينة”، والذي حقق نجاحاً لافتاً. وبعده أخذت المسلسلات الكوريَّة تلقى انتشاراً واسعاً في العالم العربيّ. وزاد من حجم هذا الانتشار افتتاح قناة “كوريا تي في” على القمر “نايل سات”، والتي اكتسبت جمهوراً عريضاً خلال عمرها القصير، منذ ولادتها عام 2009.
*أشهر الأعمال
من المسلسلات الكوريَّة الشَّهيرة عربيّاً “أيام الزهور” الذي عرضته قناة “mbc”، ودارت قصَّته حول مجموعة من المراهقين، وتمكَّن من جذب الشَّباب لمشاهدته، ثمّ التَّفاعل معه من خلال مواقع التَّواصل الاجتماعيّ.
ومسلسل “أنت جميل” الذي لاقى متابعةً كبيرةً من أوساط الشَّباب، سواءً عبر الفضائيَّات، أو حتى من خلال تحميل حلقاته عبر موقع “يوتيوب”، تدور قصَّته حول مشاكل الشَّباب في فرقة موسيقيَّة.
هذا بالإضافة إلى العديد من المسلسلات، منها: “ميراث رائع”، و”قبلة مؤذية”، “سلم للسماء”، و”بيت الأحاسيس”، و”توسنامي”، و”أغاني الشتاء” ، و”أسف أنا أحبك”، “49 يوم”، و” محبوبتى سام سمسون”، و”إمبراطور البحر”.
وهناك أيضاً مسلسل “جوهرة القصر”، ويتحدَّث عن قصَّة واقعيَّة لأوّل فتاة كوريَّة تُصبح طبيبة ملكيَّة، وأوّل من أدخل الجراحة في طب الشرق الأقصى، واكتشفت علاجات لعدَّة أمراض.
كما قدَّمت “mbc ” المسلسل الكوريّ “حلم الشباب” الذي حقق نجاحاً كبيراً، ويدور في عالم تجتمع فيه أحلام الشَّباب بشغف الموسيقى وعفويَّة الحبّ، ويتناول قصَّة حياة ستة شبان تجمعهم مقاعد الدراسة، وتوحِّدهم الموهبة، ويدفعهم حلمٌ واحد لإطلاق فرقة موسيقيَّة، ليواجهوا معاً الكثير من الأحداث المثيرة التي تنتقل بهم من عالم المدرسة الثانويَّة إلى فضاء الاحتراف الموسيقيّ، مروراً بتفاصيل اجتماعيَّة وعاطفيَّة مشوِّقة في أجواء من الحبّ والتحدِّي والمغامرة والتصميم على النَّجاح.
هوس شبابيّ إلكترونيّ
تعتمد الدراما الكوريَّة في انتشارها على جذب الشَّباب العربيّ، نظراً إلى أنَّ أغلب أبطال تلك الأعمال من الشَّباب، والقصَّة الدراميَّة تدور حول طريقة حياتهم، إلى جانب التأثُّر بأزياء وقصَّات شعر أبطال هذه المسلسلات، واعتمادها على الرومانسيَّة والمرح والغناء.
وتُعبِّر المنتديات العربيَّة الخاصَّة بالدراما الكوريَّة التي انتشرت بصورة لافتة خلال الفترة الماضية عبر الإنترنت عن مدى جماهيريَّة المسلسلات الكوريَّة، خاصَّة بين الشَّباب.
كما أنَّ الدراما الكوريَّة كانت سبباً مباشراً في تعلُّم بعض الشَّباب اللغة الكوريَّة، خاصَّة في دول الخليج، حيث توجد مواقع شبابيَّة تعمل على ترجمة هذه الأعمال وعرضها على المنتديات والمواقع المختلفة.
عوامل نجاح
لا تهدف المسلسلات الكوريَّة المدبلجة إلى تقديم أعمال فنيَّة وقصص اجتماعيَّة فقط، بل إنَّها تقوم بتعريف المشاهد بثقافة كوريا، وإبراز العادات والتقاليد، وأهمّ المناطق السياحيَّة، والأكلات والأطعمة الكوريَّة، وهي في مجملها قريبة من عادات وتقاليد الشعوب العربيَّة، ولا تتصادم معها، حيث تهتم بالقيم الإنسانيَّة، وتمثِّل ثقافة شعب، وتتضمَّن الكثير من المعاني الراقية، فهي دراما عائليَّة واجتماعيَّة بالدرجة الأولى.
ولعلَّ من أبرز عوامل نجاح الدراما الكوريَّة، إضافة إلى تقديم الثَّقافة الكوريَّة، اعتمادها على الأعمال الواقعيَّة، وقلَّة عدد الحلقات مقارنة بغيرها من المسلسلات التركيَّة والمكسيكيَّة، وارتكازها على نصوص دراميَّة هادفة اجتماعيّاً ضمن رسالة فنيَّة، ضمن حبكة دراميَّة بسيطة وشخصيَّات رئيسيَّة محددة.
وبالطَّبع لا تغيب عن هذه الدراما المتعة والإبهار الفنيّ، والأداء التمثيليّ الهاوي في قالب احترافيّ من دون مبالغة، بجانب الأداء المحترم، والبعد عن العري والابتذال، وسهولة المتابعة عبر الإنترنت ومواقع التَّواصل الاجتماعيّ، وكذلك استخدامها أدوات تقنية متطوِّرة في الإنتاج والإخراج والتصوير.
كما أنَّ الدراما الكوريَّة لا تخلو من الرومانسيَّة التي كانت المسوِّق الأول للدراما التركيَّة الشَّهيرة في العالم العربيّ، وإن كانت أكثر منها احتراماً وأقلّ في الإثارة والإباحيَّة، في حين أنَّها تبتعد نهائيّاً عن الجنس والعنف، بالإضافة إلى اعتمادها على نجوم شباب يتميَّزون بأجساد رشيقة ومسايرة الموضة في الملابس والشَّعر والألوان والتصميمات، من دون أن تغفل مناقشة مشاكل الشَّباب بشكل واضح، والرَّغبة في التغيير والتجديد.
نجوم كوريا
ينحصر نجوم الأعمال الكوريَّة في فئة الشَّباب، ومن أشهر النُّجوم الشَّباب الممثِّل جونغ جون سوك، والذي يكفي كتابة اسمه في محرّك البحث “جوجل” حتى تحصل على آلاف الصفحات التي تحمل صوره وأخباره ومعلومات عنه، إذ أصبح من الشخصيَّات الأكثر شهرة، وصاحب عدد كبير من المقلّدين سواءً في الوطن العربيّ أو العراق، حيث يلجأ الشَّباب إلى تقليد شكله وشعره وطريقة لبسه.
وهناك أيضاً العديد من النُّجوم، من أمثال: لي مين هو، وكو هي شن، ولي سونغ جي، وون بين، وكيم هيون جونج، ولي مين هو.

 

       

جميع المقالات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أية مسؤولية أدبية أو أخلاقية أو قانونية

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

تعليقات الزوّار 0

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.